قاوم تساقط الشعر باستخدام الثوم

112

على الرغم من أنه يُستخدم في كثير من الأحيان في الطعام فقط، ولكن الثوم في الواقع يعد كنزاً من الكنوز الطبيعية، حيث يحتوي على الكثير من الخصائص العلاجية التي تجعله من أهم الأطعمة في أغراض الطهي أو العلاج

ومن الفوائد التى يقدمها الثوم للجسم فوائده للشعر، وخاصة في تطويل الشعر وعلاج التساقط، فكيف يمكن تطويل الشعر بالثوم ؟ هذا ما سنقدمه لكِ في هذا المقال

تطويل الشعر بالثوم

وجدت الدراسات أن الثوم له فاعلية كبيرة في مكافحة تساقط الشعر وزيادة نموه، وهو ما نشرته دراسة نُشرت في عدد يناير 2007 من “المجلة الهندية الجلدية والتناسلية”

حيث اختبرت الدراسة مدى تأثير هلام الثوم الموضعي في علاج داء الثعلبة، وهو نوع متكرر من تساقط الشعر. خلصت الدراسة إلى أن إضافة الثوم يحسن بشكل كبير من علاج الحالة

ربما ذلك من أسباب أن العلاجات الموضعية بالثوم تحظى بشعبية كبيرة في العلاجات المنزلية، ويمكن قطع فص الثوم نصفين والضغط عليه حتى يخرج السائل وتدليك المنطقة الخالية من الشعر به

يستدعي هذا العلاج تدليك المنطقة بـ زيت الزيتون بعد ساعة، وتركها لمدة ليلة كاملة.

فوائد الكبريت في الثوم للشعر

يحتوي الثوم على العديد من المكونات الغذائية المفيدة للشعر بما في ذلك الكبريت، وهو جزء بنائي من العديد من البروتينات، بما فيها الكيراتين، وهو مصنوع من البروتين، الكبريت مفيد أيضاً للبشرة والأظافر والأعصاب، ويمكن استخدامه علاجياً لمحاربة الصدفية والإكزيما، وكلاهما من الحالات التي تنتقص من صحة الشعر وتسبب ضعفه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد